حب اون لاين

Welcome to US
Enjoy with Our Group
SET BY >> Ehab Youssef

حب- تعارف - أصدقاء - ألعاب - رياضة - أفلام - أغانى - برامج - مصارعة - فن - قضايا - نجوم - مسابقات


    الكبير كبير في الجولة الأولي لكأس الأمم

    شاطر
    avatar
    E
    :: Site Admin::
    :: Site Admin::

    ذكر
    عدد الرسائل : 1125
    العمر : 29
    رأيك فى الارتباط من على النت؟ : فى حالات الصدق بس
    بتشتغل ايه.؟ : زى اى حد
    مرتبط ولا لآ.؟ : مش هقول
    المزاج :
    االآوسمه :
    توقيع اسلامى لك :
    تاريخ التسجيل : 31/05/2007

    GMT + 5 Hours الكبير كبير في الجولة الأولي لكأس الأمم

    مُساهمة من طرف E في الجمعة يناير 25, 2008 5:35 pm



    الكبير كبير في الجولة الأولي لكأس الأمم
    ارتفاع كبير لمعدل التهديف.. ولاعبو الوسط نجوم
    مصر وغانا وكوت ديفوار الأقرب للقب وزيدان أبرز النجوم

    طارق الأدور

    أكدت الجولة الأولي لمباريات المجموعات في كأس الأمم الافريقية 2008 ان القوي الكبري التقليدية مازالت مرشحة لاقتناص الكأس وان تواجد القوي الجديدة مجرد وجود عابر لن يمتد طويلا في البطولة وكانت هناك العديد من الظواهر الايجابية التي حدثت خلال 8 مباريات شهدتها هذه المرحلة بواقع مباراتين في كل مجموعة من المجموعات الاربع.
    وكان ابرز الظواهر ارتفاع معدل التهديف بشكل ملحوظ ولو استمر هكذا ستكون هذه البطولة هي الافضل تهديفا في التاريخ.
    وشهدت ايضا تألق المنتخبات الكبري العريقة وعلي رأسها مصر وكوت ديفوار والمغرب وغانا والتي أكدت انها الاقرب للبقاء طويلا في البطولة والمنافسة علي الكأس ذاتها.
    ومن الظواهر الجديدة ايضا عودة مهارة التسديد من خارج منطقة الجزاء والتي جاء منها اهداف عديدة بعد ان اختفت التسديدات من خارج المنطقة في الفترة الاخيرة حتي علي المستوي الدولي.
    ومن الظواهر الجيدة في البطولة ايضا اختفاء ظاهرة الخشونة العنيفة التي كانت معروفة عن الكرة الافريقية حيث لم تشهد البطولة أية حالة طرد حتي الآن.
    أما أخر الظواهر فكانت تألق اكثر من نجم جديد يشارك في كأس الأمم لأول مرة وفي مقدمتهم سفيان العلودي المغربي ومحمد زيدان المصري وزميله حسني عبدربه والغاني سولي مونتاري والايفواري سالمون كالو والانجولي مانوتشو وكلهم يخوضون كأس الأمم لأول مرة.
    من ابرز الظواهر الفنية ارتفاع المستوي بشكل واضح وهو ما ابرزته فرق القمة وتمثل أول الجوانب الفنية في ارتفاع معدل التهديف حيث بلغت اهداف الجولة الأولي 26 هدفا في 8 مباريات بمعدل 25.3 هدف في المباراة الواحدة وهو معدل يفوق ما حدث في اكثر البطولات تهديفا وكانت بطولة بوركينا فاسو 98 وشهدت 93 هدفا في 32 مباراة بواقع 9.2 هدف في المباراة الواحدة.
    وكانت المجموعة الاولي والثالثة "مجموعة مصر" اكثر المجموعات اهدافا حيث شهدت كلتاهما 9 اهداف ثم تأتي بعدهما المجموعة الرابعة التي شهدت 6 اهداف واخيرا كانت المجموعة الثانية اقل المجموعات اهدافا وشهدت هدفين فقط.
    في المجموعة الاولي فازت غانا علي غينيا 2/1 في مباراة الافتتاح وحققت المغرب اكبر فوز في الجولة الاولي علي ناميبيا 5/1 ليصبح مجموع اهدافها 9 أهداف.
    أما المجموعة الثانية فانتهت مباراتيها بنفس النتيجة وهي الفوز 1/صفر وهي نتيجة فوز كوت ديفوار علي نيجيريا ومالي علي بنين.
    وكانت المجموعة الثالثة المثيرة اكثر المجموعات اهدافا بالتساوي مع الاولي وشهدت ايضا 9 اهداف حيث فازت مصر علي الكاميرون 4/2 وزامبيا علي السودان 3/صفر.
    وشهدت المجموعة الرابعة 6 اهداف من تعادلي تونس مع السنغال 2/2 وأنجولا مع جنوب افريقيا 1/1/.
    وخلال 8 مباريات في الجولة الأولي انتهت 6 مباريات بفوز أحد طرفيها بينما جاءت المجموعة الرابعة الوحيدة التي انتهت مباراتيها بالتعادل.
    في الجولة الأولي وضح ان الفرق الكبري صاحبة السمعة هي فرس الرهان في البطولة وهي المرشحة الاقرب للفوز باللقب علي حساب القوي الجديدة.
    حقق المنتخب الغاني فوزا صعباً علي غينيا ولكنه بمعاونة الارض والجمهور يصبح من الفرق الكبري المرشحة.
    ظهر من منتخب غانا مهاجمه الصاعد مانويل أجوجو والذي يمكنه ان يكون من نجوم البطولة بجانب سولي مونتاري صاحب هدف الفوز القاتل بتسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء.
    كما تألق منتخب مصر وكان أبرز منتخبات الجولة الاولي وتوج جهوده بفوز عريض 4/2 علي أسود الكاميرون في مباراة قدم فيها منتخب مصر أرقي عرض في البطولة وتألق منه محمد زيدان الذي سجل هدفين رائعين وكذلك حسني عبدربه ومحمد شوقي محوري الارتكاز وأحمد فتحي الذي قام بأدوار متعددة.
    وكان منتخب كوت ديفوار من المنتخبات التي تألقت في الجولة الأولي وحقق فوزاً هاما علي نيجيريا بهدف لنجم المباراة سالمون كالو وهو اكثر اهداف البطولة مهارة.
    وخطر هذا الفريق كمنتخب متكامل في كل خطوطه بداية من حارس المرمي بابكر بارة وحتي هجومه بقيادة المخضرم ديديه دروجبا والذي لعب قبل ان يكتمل شفاؤه ولياقته.
    وظهر منتخب زامبيا كأبرز الفرق التي يمكن ان تلقب بالحصان الاسود وحقق فوزاً كبيرا علي السودان 3/صفر بينما ظهرت منتخبات السنغال وتونس التي كانت مرشحة للقب بمستوي متواضع في المجموعة الرابعة وكان منتخب انجولا الحصان الاسود للمجموعة بقيادة نجمه فلافيو والصاعد مانوتشو الذي سجل واحدا من أجمل اهداف البطولة حتي الآن.
    وقدم المنتخب المغربي مباراة هجومية رائعة ولكن أمام اضعف منتخبات البطولة علي الاطلاق وهو منتخب ناميبيا وتألق منه نجمة الجديد سفيان العلودي صاحب الهاتريك الوحيد في البطولة حتي الآن وهو المتصدر لقائمة الهدافين ولكنه دفع ثمن هذا التألق باصابة ستحرمه من المشاركة في باقي مجريات الدور الاول.
    وتألق في المعرب ايضا النجم طارق السكنيون وكذلك مروان الشماخ الذي كان وراء القوة الهجومية الهائلة لفريقه.
    لعبت الكرة الجديدة التي تلعب بها البطولة بألوانها الزاهية دوراً كبيراً في زيادة معدلات التهديف عن طريق التسديدات من خارج منطقة الجزاء وكان ابرزها تسديدة محمد زيدان الرائعة التي سجل منها الهدف الثالث في مرمي الكاميرون وكذلك تصويبة مجدي التراوي لاعب تونس الرائعة في مرمي السنغال وكرة فان نيرون لاعب جنوب افريقيا في مرمي أنجولا وتسديدة حسني عبدربه في مرمي الكاميرون.
    وكان هناك اهداف ايضا من ضربات رأس وشملت 4 اهداف بينما كانت اهداف ضربات الجزاء 5 أهداف من 5 ضربات سجلت جميعها ولم تفشل أي ضربة.
    شهدت الجولة الأولي 35 انذارا فقط بواقع 4 انذارات في كل مباراة تقريبا بينما خلت المباريات من أي كروت حمراء مما يعني ان طبيعة اللاعب الافريقي الخشنة قلت حتي الآن في البطولة.
    شملت قائمة اللاعبين الذين تألقوا محمد زيدان نجم مصر الذي تفوق علي نفسه في أول مباراة يخوضها افريقيا وسجل هدفين رائعين وبذل جهداً كبيرا وكان نجم المباراة الاول ومعه حسني عبدربه وأحمد فتحي.
    وتألق من المغرب طارق السكينون صانع الالعاب الساحر ومعه الهداف سفيان العلودي وكذلك مروان الشماخ.
    وقدم منتخب كوت ديفوار مباراة رائعة أمام نيجيريا وظهر كل نجومه بمستوي مرتفع وبخاصة سالمون كالو وبابا توريه والحارس بابكر باري.
    وتألق ايضا هنري كمارا لاعب السنغال وزوما لاعب جنوب افريقيا ومانوتشو نجم انجولا الذي سجل أحد أجمل الاهداف بتمريرة رائعة من فلافيو وتايبيه تابو لاعب نيجيريا وسولي مونتاري لاعب غانا وكانوتيه لاعب مالي.


    _________________

    قد يبيع الإنسان شيئا قد شراه .. ولاكن لا يبيع قلبا قد هواه

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 13, 2018 9:31 am